-->

الصلبة التي لا تهتز(مريم رجوي):

الصلبة التي لا تهتز(مريم رجوي):






    الانسان الصلب هو انسان صاحب ارادة واصرار قوي جدا وصاحب ايمان وثقة في النفس لا تقاس ولا توصف فلا يهزه ريح ولا يهزه بشر ولا يتم تخويفه بأي شكل من الأشكال ولا يرعبه القوي بأي طريقة كانت فقوته تكمل في الجيش الذي بداخله..في ايمانه وثقته وارادته التي لن يتم القضاء عليها بسهولة وحتى بصعوبة وهذا ما يجب أن يكون عليه رؤساء العالم لا أنهم يكونون ذات صلابة في العنف والظلم وبالسلاح .

    معظم الشعب الايراني ان لم نقل جميعه معرفون بالجهاد والنضال ضد نظام الملالي وذلك كله من اجل اسقاطه وعودة الحياة الي حياة أفضل مع مريم رجوي ..هذا الشعب يمتاز بصلابة لا يتم تكسيرها بسهولة ولو حتى بالدبابات والصواريخ والمتفجرات فالارادة قادرة أن تطيح بكل شيء وأي شيء .. الشعب الايراني صلب من صلابة مريم رجوي منها تعلمو وتعلمنا ومنها هم الشعب الذي لا يهتز وان زلزلت من تحته الأرض ومن فوقه السماء.

    ان مريم رجوي الصلبة التي لا تهتز الذي لا ترضى بالقليل والانعدام والذل والاهانة والحرمان والظلم والعنف ولا تعرف تأييد الظالم والوقوف جنبا الى جنب مع الفاسد فهي حرة وعظيمة ومبدأ الحق والعدل والحرية عملها وشعارها وصوتها ورئاستها دوما.

    هي صلبة وجهادها ونضالها خير شهيد عليها..هي صلبة وانجازاتها ومواقفها تثبت ذاتها.

    ان صلبة وارادتها التي حريت عالم وايمان بالنصر وبنفسها وبشعبها وبالحق والعدل ليس له مثيل وتعدى القوة

    صلبة لا تهتز مريم رجوي وصلابتها في كلامها وجهادها ومواقفها وخطاباتها وفي كل شيء يصدر منها جعلها قدوة في ذلك ومثال يقتدى به فهيبتها من صلابتها وعظمتها من ظلابتها وصمودها من صلابتها والتزامها من صلابتها ونجاحها من صلابتها واستمرارها وعدم استسلامها من صلابتها فهي الصلبة التي لا تهتز بتاتا.

    ما يصيبها ويقف في وجه نضالها واكمال المسيرة والجهاد تمحيه بصلابة شجاعتها وقوتها التي تدرس وتعلم.

    مهما حاول العدو اسقاطها أو اضعافها فهي تزداد صلابة فمثل هذه المحاولات تقوي مريم رجوي ومن معها لا تضعفهم وتنهي مهامهم ونشاطاتهم الانسانية الوطنية

    لم يعرف ولن يعرف نظام الملالي نقاط ضعف مريم رجوي لأنها بكل المواقف صلبة لا تهتز .

    أن تكون صلبا ومتماسكا طيلة الأربعين عاما وأزيد وتزداد صلابتك وتماسكك يوما بعد يوما الا أن وصلت الى استحالة القضاء على هذا الصلب والتماسك فهذا بحد ذاته شيء من العجب والاندهاج والغرابة ان كانت في رجل فما بالك امرأة هي مريم رجوي.



    بقلم الأديبة نورة طاع الله
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق