-->

مظاهرات واشتباكات في مختلف أنحاء طهران في اليوم الثالث من الانتفاضة الشعبية العارمة

مظاهرات واشتباكات في مختلف أنحاء طهران في اليوم الثالث من الانتفاضة الشعبية العارمة



    كتب-مصطفى عمارة

    في اليوم الثالث من ا نتفاضةالشعب الايرانى ، المواطنون يستولون على أجزاء من منطقة ”فرديس“ بكرج

    اصدر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية یوم 17 نوفمبر (تشرين الثاني) 2019 بیانین بعنوان انتفاضة‌ إیران – رقم 13 و 14 جاء فیه:



    منذ صباح اليوم الأحد، تظاهر المواطنون والشباب في مختلف أنحاء العاصمة طهران بما في ذلك ”تهران بارس“ و”تهران سر“ وشارع وساحة ”انقلاب“ وجامعة طهران وشارع مصدق و”لاله زار“ و”آريا شهر“ وشارع كاشاني وطريق ”محلاتي“ السريع وطريق ”نيايش“ السريع و...

    وفي بعض المحطات يتصدى المواطنون لهجوم القوات القمعية بالحجارة والأخشاب وأغلقوا بعض الشوارع.

    طلاب جامعة طهران يهتفون ”الموت للدكتاتور“ و”أيها الأصولي وأيها الإصلاحي انتهت اللعبة“ و”تسلقوا الإسلام وجعلوا الشعب أذلاء“ و”الشعب يستجدي والسيد (خامنئي) يتعامل كأنه إله“ و”زاد سعر البنزين وزادت وقاحة الولي الفقيه“.

    وفي طريق ”نيايش“ السريع الناس يهتفون ”المدفع والدبابة وكل الأسلحة لم تعد تخيفنا، وعلى الملالي أن يرحلوا“ وفي ”آريا شهر” دخل المواطنون في مواجهات مع شرطة مكافحة الشغب ولقنوا عددًا من أزلام النظام درسًا لا ينسونه وأحرقوا عددًا من دراجاتهم النارية.





    في اليوم الثالث من انتفاضة إيران، نزل المواطنون في كرج إلى الشوارع في تظاهرة وهم يرددون ”الموت للدكتاتور“. ويأتي ذلك في وقت كان عدد كبير من المواطنين والشباب في كرج قد استشهدوا اليوم الماضي على يد القوات القمعية.

    وفي مساء اليوم الأحد، تظاهر آلاف من المواطنين في ”فرديس“ بكرج، واستولوا على الدوار الرئيسي. كما أغلق المواطنون جميع الشوارع ووضعوا متاريس وسط الشوارع وأشعلوا النيران. وفي بعض النقاط تهرب قطعان الحرس وأزلام النظام من أمام الناس.

    عناصر النظام يطلقون النار بأسلحة كلاشينكوف من أسطح البنايات على المواطنين. ويدافع المواطنون عن أنفسهم بكل الوسائل المتاحة بما في ذلك الحجارة والأخشاب ويتصدون لقوات القمع. وتم إحراق العديد من مراكز القمع والنهب في هذا القضاء.
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق