--> : true });

مع اعلان ترامب لصفقة القرن مصدر دبلوماسى رفيع المستوى لاصحة لما تردد عن قبول مصر صفقة القرن والمتحدث باسم حركة فتح سنتوجه الى كل المحافل الدبلوماسيه لافشال الصفقه

مع اعلان ترامب لصفقة القرن  مصدر دبلوماسى رفيع المستوى لاصحة لما تردد عن قبول مصر صفقة القرن والمتحدث باسم حركة فتح سنتوجه الى كل المحافل الدبلوماسيه لافشال الصفقه



    كتب-مصطفي عمارة
    فى الوقت الذى يستعد فيه ترامب لاعلان صفقة القرن والتى ستضمن لاسرائيل ضم مساحات واسعه من اراضى الضفه الغربيه نفى مصدر دبلوماسى رفيع المستوى فى تصريحات خاصه ما ورددته بعض وسائل الاعلام والمواقع الاخباريه ان مصر ابلغت الاداره الامريكيه قبولها لصفقة القرن واكد المصدر ان الموقف المصرى تجاه القضيه الفلسطينيه ثابت ويستند على قرارات شرعيه فى انه للحل للقضيه الفلسطينيه الا باقامة دوله فلسطينيه عاصمتها القدس على كامل اراضى الضفه الغربيه وغزه على حدود عام 67 فى السياق ذاته اكد اسامه القواسمى المتحدث باسم حركة فتح فى اتصال هاتفى معه اننا سوف نتوجه الى كافة المحافل الدوليه سواء الجامعه العربيه او الامم المتحده وطلب عقد اجتماعات طارئه لادانة تلك الخطه التى تعتبر اكبر عمليه نصب فى التاريخ واضاف ان القياده الفلسطينيه قادره على افشال تلك الخطه التى تستهدف وجود الشعب الفلسطينى مثلما افشلت من قبل كل المخططات السابقه فيما اكد د/ محمود الهباشى مستشار الرئيس الفلسطينى ابو مازن فى تصريحات خاصه فى اطار حوار اجريناه معه بالامس على هامش مؤتمر الازهر الذى اقيم امس بالقاهره ان الشعب الفلسطينى كله يقف خلف الرئيس ابو مازن لمواجهة تلك الصفقه وهو قادر على افشالها واضاف ان الانقسام الفلسطينى والذى تسببت فيه حركة حماس اثر الانقلاب الذى قامت به فى غزه اضعف الموقف الفلسطينى فى مواجهة المخططات الخارجيه ودعى الهباشى المسلمين الى زيارة القدس والمسجد الاقصى لتاكيد الهويه العربيه لمدينة القدس
    من جانبه اوضح د/ ايمن الرقب القيادى فى التيار الاصلاحى لحركة فتح ان تحديد الاداره الامريكيه للتوقيت الحالى للاعلان عنه صفقة القرن ليس عشوائيا ولكن لمنح طوق النجاه لحليفهم الاساسى نتنياهو والذى عجز خلال الفتره الماضيه عن تشكيل الحكومه مؤكدا ان الاداره الامريكيه تتدخل فى الانتخابات الاسرائيليه بشكل واضح كما حدث عندما اعترفت بالسياده الاسرائيليه علىهضبة الجولان لدعم حكومة نتنياهو واضاف الاعلان صفقة القرن يعد الرتوش الاخيره التى تشمل انتزاع اعتراف فلسطينى بسيادةاسرائيل على القدس وضم غور الاردن للسياده الاسرائيليه واوضح ان الاداره الامريكيه تسعى الى تحقيق مطالب اسرائيل قبل مغادرتها البيت الابيض وارعب الرقب عن خشيته من قيام اسرائيل المسجد الاقصى لاقامة الهيكل المزعوم استغلالا للضعف العربى مؤكدا ان الفلسطينيين وحدهم قادرين على افشال الصفقه بوحدتهم ووقف التنسيق الامنى مع اسرائيل
    مصطفى عماره
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق