-->

مريم رجوي: إدراج نظام الملالي على القائمة السوداء لـ«فاتف» يمثل ضربة لنظام الملالي

مريم رجوي:  إدراج نظام الملالي على القائمة السوداء لـ«فاتف» يمثل ضربة لنظام الملالي


    كتب-مصطفى عمارة
    إن قرار مجموعة العمل المالي FATF بإعادة إدخال الديكتاتورية الإرهابية والدينية الحاكمة في إيران في القائمة السوداء هو خطوة ضرورية للغاية لمكافحة الإرهاب وغسل الأموال على المستوى الدولي، وكان من المفروض أن يتم ذلك في وقت مبكر.

    منذ خروج هذا النظام من القائمة السوداء لمجموعة العمل المالي في عام 2016 ، زادت تدخلات النظام الإرهابية ومحاولاته لنشر الحروب بشكل كبير في المنطقة، مما أظهر مرة أخرى أن منح امتيازات للنظام يشجّعه على التمادي في أعماله ولا يغيّر سلوكه أبدًا.

    ووصفت السيدة مريم رجوي، الرئيسة المنتخبة للمقاومة الإيرانية، وضع نظام الملالي في القائمة السوداء بأنها أمر ضروري لمحاربة الإرهاب ونشر الحروب في الشرق الأوسط والعالم، وأضافت أن الملالي رفضوا عن قصد وبشكل مدروس لائحة مجموعة العمل المالي واتفاقية بالرمو لتمويل الإرهاب ونشر الحروب بهدف الالتفاف على العقوبات

    وأكدت السيدة رجوي: الإرهاب وإذكاء الحروب جزءان لا يتجزّءآن من طبيعة هذا النظام ويمثلان ضرورياً لبقائه. هذا النظام لن يتوقف أبدا عن تمويل الجماعات الإرهابية وغسل الأموال ولن يخضع للشفافية المالية إطلاقاً. التجارة مع هذا النظام لا تفيد الشعب الإيراني ولا تغذّي سوى آلة القمع والإرهاب.

    يجب على المجتمع الدولي أن يوقف أي مساعدة أو معاملات مالية مع الفاشية الدينية الحاكمة في إيران وأن يقف بجانب الشعب الإيراني ومطلبه لتغيير النظام وتحقيق الحرية والديمقراطية. هذا أمر ضروري لمكافحة الإرهاب وغسل الأموال ولاستباب السلام في المنطقة والعالم.


    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق