-->

الامن المصري يفرض الحظر على قرية صفط التراب بعد وفاة سيدة واصابة 18 بفيروس كورونا واهالى القرية يشعلون النار في النعش كاجراء احترازي

الامن المصري يفرض الحظر على قرية صفط التراب بعد وفاة سيدة واصابة 18 بفيروس كورونا واهالى القرية يشعلون النار في النعش كاجراء احترازي




    كتب-مصطفي عمارة
    فرض الامن المصري الحظر على قرية صفط التراب بعد وفاة سيدة واصابة 18 بفيروس كورونا واهالى القرية يشعلون النار في نعش السيدة فجر اليوم تجنبا لانتشار الفيروس لباقي القرية في السياق ذاته رفض التيار السلفي الأصوات التي انتقلت من اهالى بعض المناطق والتي أصيبت بالكورونا مطالبة المؤسسات الدينية بالموافقة على حرق الجثث المتوفية بالكورونا او دفنهم في مقابر عامة بعيدا عن المقابر الخاصة وهو الامر الذي اغضب اهالى المتوفين وقال الداعية سامح حمودة ان الدعوة بحرق جثث المتوفين بالكورونا غير شرعية لان الميت له حرمة كحرمة الحي ولا يجوز حرق الانسان حيا او ميتا وأضاف انه في الوقت نفسه يجب ان يحتاط الذي يغسل الميت من خلال اتباع الإجراءات الاحترازية حيث يوضع الميت بعد تغسيله في كيس بلاستيك ثم يدفن عادي من ناحية أخرى طالب أطباء وزارة الصحة بتطبيق بروتوكول الحماية الفريق الطبي المعالج وأضافت د/ منى مينا اننا بحاجة لتطبيق بروتوكول وزارة الصحة اذا ظهرت اعراض مرضية على أي من الفريق الطبي حتى لو كان الحالة المتعامل معاها تخضع للعزل وعمل الاختبار 
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق