-->

فى ظل الاستعدادات الجارية لخوض معركة مصراته مصدر امني مصر لن تتورط فى خوض حرب برية داخل ليبيا ولكنها لن تتواني عن الدفاع عن حدودها لانها قضية امن قوم

فى ظل الاستعدادات الجارية لخوض معركة مصراته   مصدر امني مصر لن تتورط فى خوض حرب برية داخل ليبيا ولكنها لن تتواني عن الدفاع عن حدودها لانها قضية امن قوم





    كتب-مصطفي عمارة
    فى الوقت الذي تتواصل فيه التعزيزات العسكرية من قبل الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق المدعومه من تركيا والميلشيات التابعة لها لخوض معركة مصراته ذات اهمية استراتيجية.
    اكد مصدر امني ان مصر لن تتورط فى حرب برية داخل ليبيا لانها تدرك ان هناك قوى معادية تريد توريط مصر  فى حرب خارج حدودها لانهاك الجيش المصري الا ان المصدر اكد ان مصر لن تتوانى فى الدفاع عن حدودها لمنع القوات التركية والميلشيات التابعة لها من الوصول الى الحدود الغربية مع مصر لان ذلك يشكل تهديد خطير على الامن القومي المصري.
    فيما كشف احمد النمر خبير الشئون الليبية ان المعادلة الليبية وانقلابا فيها خلال الساعات القادمة عقب زيارة حفتر لمصر.
    واضاف ان رجال قوات المسلحة الليبية وجدو فيديوهات على هواتف العناصر الارهابية بعد القاء القبض عليهم يتوعدون فيها مصر عقب الانتهاء من الجيش الليبي.
    فى السياق ذاته اكد خبراء سياسيون وعسكريون ان العالم لن يسمح بتحويل ليبيا  الى سوريا جديد.
    وفى هذا الاطار اوضح اللواء سمير فرج ان الدولة المصرية والعالم العربي لن يسمحوا بتحويل ليبيا الى سوريا جديده خصوصا ان هناك دول كإيطاليا واليونان وفرنسا وان هذا سيصبح تهديدا للامن القومي لديهم.
    من ناحية اخرى اكد عضو حزب الشعب الديموقراطي التركي المعارض وعضو لجنة حقوق الانسان بالبرلمان التركي ان الرئيس التركي فى ورطة بسبب عدم التنسيق مع بوتين ودعم حكومة الوفاق.
    واضاف اردوغان يحاول اخفاء جنازات قتلى الاتراك فى ليبيا وان الكثير من الصحفيين تم اعتقالهم بسبب تسريب الاخبار عما يحدث فى ليبيا

    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق