-->

قناة المحور نيوز: حسان دياب إلى الإستقالة وسعد الحريري لدي شروطي وميشال عون عودة الحريري مربوطة بجبران، والإشارات المحلية والدولية تتجه إلى إبراهيم المجذوب لتولي رئاسة الحكومة

 قناة المحور نيوز: حسان دياب إلى الإستقالة وسعد الحريري لدي شروطي وميشال عون عودة الحريري مربوطة بجبران، والإشارات المحلية والدولية تتجه إلى إبراهيم المجذوب لتولي رئاسة الحكومة





    كتب-محمدنصار
    بيروت : الأثنين 2020/6/13

    بعد الازمات الدولية الأخيرة وحجر الشعوب في منازلهم نتيجة أزمة كوفيد 19 كورونا إبتدأت بعض الدول تفتح مطاراتها وتسير رحلاتها لتساعم بتنشيط عجلة حياة الناس بحذر شديد بالتزامن مع الفشل الحكومي في لبنان والغضب العربي والدولي على سوء إداء حكومة حسان دياب التي زادت الاوضاع سوء وأوصلت البلاد إلى أسوء حالاته،
    أن لبنان وشعبه ومؤسساته أصبحوا في عمق الإنهيار الإقتصادي والمالي والإجتماعي يناشدون المجتمع الدولي لمساعدة لبنان بالتزامن مع بحث الشعب والدولة عن شخصية شابة جديدة لديها المؤهلات والقدرات والعلاقات الدولية لإنقاذ لبنان من الانهيار وضخ السيولة النقدية والودائع المالية ودعم الاستثمار في البلاد وبما أن حكومة دياب فشلت في كل شيء ولم تقدم أي عمل منتج لخدمة الشعب تحرك المجتمع اللبناني والدولة والمجتمع الدولة ببدأ الطبخة الحكومية الجديدة للحكومة القادمة حيث وفي ضل آخر التطورات السياسية على الساحة اللبنانية وبالتحديد الحكومية قام الرئيس نبيه بري بجولة إتصالات واجتماعات طرح إسم سعد الحريري لرئاسة الحكومة المقبلة فقال الحريري لبري لدي شروطي وأبرزها حكومة مستقلة وعدم مشاركة جبران باسيل من جهة اخرى وفي كلمة السيد حسن نصرالله قال عودة الحريري تعني عودة ومشاركة كل وزرائنا ومن القصر الجمهوري قال الرئيس العماد ميشال عون إن عودة سعد الحريري مربوطة ومشروطة بعودة ومشاركة جبران باسيل بالحكومة القادمة ومن جهة أخرى وعلى صعيد الشارع الشعبي اللبناني والمجتمع الدولي بدأ الحديث والتداول بإسم الشخصية اللبنانية الشابة والمحبوبة والتي جرى التكتم الشديد على ذكرها ولاكن سمعنا كثير من الاشارات والتلميحات والمعلومات الأمنية والسياسية والاعلامية كما في الصالونات السياسية المغلقة لتولي هذه الشخصية منصب حساس جدا في لبنان، كما ورد إسم هذه الشخصية اللبنانية الشابة في الرسائل الدولية المزكية له بقوة بأنه رجل المرحلة ورجل الإنقاذ الوحيد القادر بكفاءاته وخبراته وقدراته لحل أزمات لبنان المستعصية وكما معروف عن تاريخه انه صاحب المبادرات الدولية الكبرى وفك الأزمات وحل المنازعات في عدد من دول العالم، وبعد التداول الجدي والدراسات حول هذه الشخصية اللغز مع التكتم الشديد على إسمه بدا إسم السفير الدكتور إبراهيم خليل المجذوب من بلدة غزة البقاع الغربي يظهر ويلمع ويتداول به بقوة وسرية تامة في أهم الإجتماعات السياسية اللبنانية والعربية والمؤتمرات والقمم الرئاسية الدولية لتسميته وتزكيته على جميع الأصعدة المحلية والإقليمية والدولية لتولي رئاسة الحكومة اللبنانية القادمة.
    إن لبنان أصبح بحاجة ماسة لتولي هذه الشخصية اللبنانية الدولية التي أصبحت الأمل الوحيد والخلاص المحتوم للوطن من دون أي نقاش في المرحلة الجديدة والصعبة التي تمر فيها البلاد والمنطقة والعالم
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق