-->

عاجل : مصادر عسكرية الحرب بين الجيش المصري والتركي في ليبيا خلال ساعات

عاجل : مصادر عسكرية الحرب بين الجيش المصري والتركي في ليبيا خلال ساعات

    اقتربت الحرب الوشيكة بين الجيشين المصري والتركي على الأراضي الليبية بعدما قرر البرلمان المصري الموافقة على مشاركة الجيش المصري بمهام خارجية لحماية حدود البلاد وأمنها القومي   وذلك بدعم الجيش الوطني الليبي، بينما تقوم تركيا بدعم حكومة الوفاق، ويستعد الطرفين للمواجه بمدينة سيرت الليلية وقاعدة الجفرة، وهي الخطوط الحمراء التي وضعها الرئيس السيسي لمن يخترفها ويدخلها. 
    وأكدت مصادر عسكرية أن المواجهه خلال ساعات بعد إرسال تركيا تعزيزات عسكرية إلى محيط مدينة سيرت،  وقيام الجيش الليبي باالاستعداد للحرب والدفاع عن المدينة، وقيام الجيش المصري بالاستعداد. 
    وكان وافق البرلمان المصري أمس الاثنين (20 يوليو/ تموز 2020) على قرار يجيز قيام الجيش بـ "مهام قتالية" في الخارج، ما يعني تدخلا عسكريا محتملا في ليبيا، بعد أيام من حديث الرئيس عبد الفتاح السيسي عن عمليات عسكرية محتملة في الجار الغربي لبلاده.
    وأعلن في بيان أن مجلس النواب المصري، الذي يشكل مؤيدو السيسي غالبيته الساحقة، صوت على القرار في جلسة مغلقة ناقش النواب فيها "التهديدات التي تواجهها الدولة" من الغرب، حيث تشترك مصر في حدود صحراوية يسهل اختراقها مع ليبيا .هي
    وفي تطور ذي صلة أعلنت الرئاسة المصرية في بيان اليوم أن الرئيس السيسي تحدث هاتفيا مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب واتفق الجانبان على "الحفاظ على وقف إطلاق النار في ليبيا وتجنب التصعيد تمهيدًا لبدء المحادثات والحل السياسي".
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق