-->

وزير خارجية مصر السابق يحذر من حرب وشيكة بين مصر واثيوبيا بسبب سد النهضة

وزير خارجية مصر السابق يحذر من حرب وشيكة بين مصر واثيوبيا بسبب سد النهضة




    كتب-محمدنصار
    تختتم اليوم مفاوضات سد النهضة التى بدأت يوم 2 يوليو بمشاركة وزارة الرى فى كل من مصر واثيوبيا والسودان وحضور الوفود الفنية والقانونيه والمراقبين الدوليين ومن المقرر ان يطرح الوفد المصرى اليوم بعض الصياغات البديلة لتقريب وجهات النظر بخصوص اجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات الشحيحة فى كل من الملء والتشغيل بالاضافة الى قواعد التشغيل السنوى واعادة الملء الا ان مصدر بوزارة الرى استبعد فى تصريحات خاصة التوصل الى اتفاق فى ظل اصرار الجانب الاثيوبى على التعامل فى ملف سد النهضة بشكل احادى دون مراعاة الاطراف الاخرى فيما انتقد د/ محمد نصر علام وزير الرى السابق فى تصريحات خاصة المفاوضات الحالية معتبرا من تلك المفاوضات تتعمد طمس الحقائق حول تصنف الجانب الاثيوبى باعتبارة السبب الرئيسى لفشل المفاوضات حيث طالبت باطلاق يدها فى تحديد كمية المياه التى تذهب الى مصر والسودان تحث مظلة الاتحاد الافريقى مع وجود مراقبين من الولايات المتحده واوربا وهو الامر الذى لايمكن ان تقبله مصر من جانبه نفى د/ عباس شراقى استاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة الانباء التى ترددت عن قيام اثيوبيا بالبدء فى ملء السد سرا مؤكدا ان صور الاقمار الصناعية تشير الى استمرار تدفق المياه فى مجراها الطبيعى للنيل الازرق نحو مصر والسودان عبر 4 بوابات فى جسم السد ورجح شراقى ان تكون اثيوبيا وراء اطلاق تلك الشائعات للتغطية على مشاكلها الداخلية ومع استمرار الخلافات حول سد النهضة حذر نبيل اسماعيل فهمى وزير الخارجية المصرى السابق من اندلاع صراع دامى بين مصر واثيوبيا حول سد النهضة فى حالة وصول المفاوضات الى طريق مسدود واضاف تريد اليه فض منازعات بشأن سد النهضة من ناحية اخرى كشف الكاتب الصحفى مصطفى خلاف فى كتابه الذى صدر مؤخرا لعبة بنوك المياه فى دول حوض النيل عن مخطط لبنوك المياه فى حوض النيل لتسعير وخصخصة المياه حيث يتم التعامل مع المياه كسلعه تباع وتشترى شانها شأن البترول وهو ما جرى طرحه على استحياء فى اوقات سابقة ضمن اوراق دراسات خاصة بالبنك الدولى
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق