-->

عاجل : تعرف على فوائد دواء (Hydroxychloroquine) الهيدروكسي كلوروكين للوقاية والعلاج من فيروس كور نا المستجد

عاجل : تعرف على فوائد دواء (Hydroxychloroquine) الهيدروكسي كلوروكين للوقاية والعلاج من فيروس كور نا المستجد



    بقلم د. طبيب معالج
    هنكمل النهارده الكلام عن الزعيم عن دواء (Hydroxychloroquine) الهيدروكسي كلوروكين واسمه التجاري في مصر بلاكوينيل( Plaquenil) ،،وذكرنا انه يشتغل على فيروس كوفيد باكثر من طريقه ،،
    اولا بيمنع دخول الفيروس للخليه وبالتالي فيه بعض البروتوكولات العلاجيه بتستخدمه كوقايه ،،
    ثانيا انه يغير الوسط الحامضي المناسب جدا للفيروس انه يعيش فيه في حريه وامن وامان ، بل ويتكاثر فيه ويزداد عدده ،، بيغير هذا الوسط الى وسط قلوي ،،
    ثالثا انه يفتح الباب امام الزنك لينتقل من الدم الى داخل الخليه ،، والزنك كما ذكرنا سابقا انه بيوقف تكاثر القيروس عن طريق تعطيل ال RNA Dependant Polymeraze Enzyme ويسمى ذلك Hydroxychloroquine Act As Zinc Ionophore ))
    ،، رابعا انه يحد ويقلل من العدوى وانتقاله من الشخص المصاب لغيرة ،،
    خامسا لا يسمح بخروج الخلايا الفيروسيه من الخليه المصابه لتصيب خلايا اخرى يمنع ال (Release) ،،
    سادسا انه يمنع حدوث تهور الجهاز المناعي وخروج ال (Cytokine Storm ) عاصفة المواد الالتهابيه التي تؤدي الى اتلاف وتدمير اجهزة الجسم ،، اي انه يمنع من الوضول الى مرجلة ال (Multi Organ Damage ) يعني بيشتغل تقريبا بست طرق لمحاربة الفيروس ،،
    وفي دراسه حديثه نشرت في 29 مايو 2020وجدوا كمان انه بيتاخد كوقايه من احد واخطر مضاعفات كوفيد 19 انه يقى من حدوث جلطات الرئه ،،
    والعلماء اكدوا على اهمية الوقت وانه لابد ان يؤخذ في بدايات العدوي ،، لان الفيروس ياخد من يومين لثلاثه حتى يخترق الخليه وهو كما ذكرنا يمنع دخوله اساسا ،، لكن بعد اربع او خمسة ايام او اكقر طبعا هنا بيكون الفيروس اخترق الخليه وتكاثر وزادت اعداده واصابت خلايا اخرى وهنا قد تقل فائدة الدواء ،،
    الى ان خرجت مجلة لانست وحذرت من استخدامه وقالت انه بيزود معدل الوفيات (Mortality Rate) مما ادى الى سحبه من معظم البروتوكولات في العالم ،، لكنه مازال يستخدم في الصين واسبانيا والهند ومصر طبعا ،،
    ولما فند العلماء تقرير مجلة لانست وجدوا انهم في التقرير ذكروا
    اولا انهم لم يقوموا بقياس ال Q-T اللي هي اهم اثر جانبي انه بيزود هذه المسافه ،،
    ولم يوضحوا العلاقه المباشرة بين استعمال الدواء وتاثيرة على زيادة معدل الوفيات ،،
    ولم يذكرو اي شيء عن تاثير مقدار جرعة الدواء وتاثيرها ودا كلام من كتبوا التقرير في المجله ،،
    فضلا على ان المرضى الذين تم اختيارهم لهذا البحث كان معظمهم من كبار السن والمدخنين ومعهم امراض مزمنه مصاحبه ( Cmorbedities ) مثل مرضى القلب والشرايين التاجيه (MI—Angina—heart Failure) ،، ارتفاع ضغط الدم ،، مرضى السكر ،، السمنه ،، مرضى الجهاز التنفسي (COPD—ARDS ) امراض مناعيه وغيرها ،،
    مما جعل العالم الفرنسي ( راؤول ديديه ) يصف هذا البحث بانه وهم وخيال (Delusional Fantasy ) بل انه قال عنه انه خداع (Deceiving And Nonsense )،،
    كمان الجرعه المستخدمه في علاج كوفيد 19 هي كالتالي اتنين قرص كل 12 ساعه اول يوم ثم قرص كل 12 ساعه لمدة خمسة ايام واقصى استعمال لها نصل الى عشرة ايام ،،
    وهناك امراض مثل الملاريا والذئبه (Lupus ) والروماتويد و(Sarcoid) هذه الامراض ياخذ المريض فيها دواء (Hydroxychloroquine)ويستمر لمدة سنين ولم تحدث منه مشاكل ،،
    الحاله الوحيدة التي يمكن ان نوقف فيها الدواء هي الحساسية المفرطة لمكوناته ،، فضلا على انه سعره مناسب جدا ولا يوجد له الى الان بديل بنفس الكفاءه ،، مما جعل العلماء يتساءلون عن هذا التقرير كيف خرجوا بهذا الاستنتاج وهذه التوصيات( How Come They Came Out With This Conclusion ) ،، واخيرا اعتذرت مجلة لانست عن هذا التقرير ،، لكن برده لازم يؤخذ تحت اشراف طبي مع متابعه جيدة لرسم القلب وخاصة لاصحاب الامراض المزمنه ،، دمتم في صحة وعافيه والى لقاء قريب ،،

    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق