-->

في المؤتمر المقاومة الإيرانية بشان إرهاب النظام الإيراني ضرورة إعادة فرض العقوبات الأمم المتحدة على النظام الإيراني

في المؤتمر المقاومة الإيرانية بشان إرهاب النظام الإيراني  ضرورة إعادة فرض العقوبات الأمم المتحدة على النظام الإيراني





    كتب:مصطفى عمارة
    عقد المكتب التمثيلي للمجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة، اليوم الأربعاء، مؤتمراً عبر الانترنت حول إرهاب النظام الإيراني وضرورة إعادة فرض جميع العقوبات على نظام الملالي وتداعيات أي رفع حظر للأسلحة من قبل الأمم المتحدة الذي ينتهي في 18 أكتوبر تشرين الأول.
    وحضر الحدث العديد من السياسيين والخبراء الأمريكيين المشهورين الذين أكدوا أنه من الضروري استعادة الفرض الكامل لعقوبات الأمم المتحدة على النظام الإيراني للسيطرة على أنشطة النظام الخبيثة.
    كما قدم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة تقريره الجديد، "إيران وضرورة إعادة فرض العقوبات".
    يسلط هذا الکتاب الضوء على أنه "نظام رجعي ومتخلف، تسعى دكتاتورية الملالي إلى القمع الداخلي وتصدير الإرهاب وإثارة الحروب كاستراتيجيات أساسية لضمان بقائه".
    يستخدم النظام كلاً من أسلحة الدمار الشامل والأسلحة التقليدية للقمع في الداخل والإرهاب في الخارج"، وبالتالي ،" إذا أُعطي للنظام الفرصة والتسهيلات في تجارة الأسلحة، فسوف ينتشر المزيد من الصراعات والإرهاب في المنطقة ".
    المتحدث الأول والمدير لهذا الحدث كان السيد علي رضا جعفر زاده، نائب مدير مكتب المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة في واشنطن. وفي إشارة إلى التقرير الجديد للمجلس الوطني للمقاومة، قال:
    "يبحث الكتاب في طريقة عمل نظام ولاية الفقيه أو الحكم المطلق للملالي".
    بالإضافة إلى الجيش النظامي، فإن النظام يمتلك فيلق القدس التابع لقوات الحرس، والذي يتمثل هدفه الوحيد في الإرهاب الذي ترعاه سلطة الملالي، حيث يقوم بتصنيع الأسلحة ويزود وكلاءه بها. إن تزويد هذا النظام بالأسلحة سيغذي الفوضى التي خلقها في المنطقة".
    الإرهاب هو حجر الزاوية في النظام الإيراني لبقائه. إنهم يشاركون بأنشطة إرهابية في مختلف الدول الغربية.
    في الوقت الذي يحتاج فيه النظام الإيراني إلى أوروبا أكثر من غيره، فقد كثف عملياته الإرهابية في أوروبا.
    كان المتحدث الأول في هذا الحدث هو السفير جوزيف ديتراني، المبعوث الخاص السابق للمحادثات السداسية مع كوريا الشمالية.
    "بينما ننظر إلى ما يجري الآن في إيران، يجب على المرء أن يكون لديه تعاطف كبير مع الأشخاص الذين يعانون من الوباء. منذ أن وقعنا على الاتفاق النووي مع إيران، كنا نأمل أن يذهب مبلغ 50 مليار دولار غير المجمد إلى الشعب الإيراني. لكن نظام الملالي تابع ما رأيناه منه في الثمانينيات، عندما هاجم ثكنات قوات المارينز في بيروت".
    وقال السفير ديتراني: "ويستمر ذلك اليوم في العراق واليمن ولبنان وسوريا".
    إن الشعب الإيراني هو القضية الأساسية هنا. ونظام الملالي لا یهتم بالشعب. وهذا هو ما يجب التركيز عليه.
    يجب على المجتمع الدولي أن يجتمع ويقول للنظام كفى! ركز على القيادة الرشيدة والمسؤولة والاهتمام بشعبك.
    المتحدث التالي لهذا الحدث كان مايك بريجينت، زميل أول في معهد هيدسون وخبير في شؤون الشرق الأوسط. وفي إشارة إلى ضرورة تشكيل جبهة موحدة ضد النظام الإيراني وإرهابه، قال السيد بريجيت:
    من المهم أن نخاطب حلفائنا وخصومنا الجيوسياسيين الذين يدعمون نظاماً يزعزع استقرار المنطقة.
    لأول مرة، تعارض جميع الطوائف في العراق التدخل الإيراني في لبنان، الشعب يحتج على النظام الإيراني".
    كم عدد عشرات الآلاف من الإيرانيين الأبرياء الذين يجب أن يقتلوا على يد هذا النظام للحفاظ على قبضته على السلطة.
    وقال السفير مارك جينسبيرغ، السفیر الأمريكي السابق إلى المغرب الذي تحدث بعد ذلك، "إنني مندهش من حقيقة ما حدث منذ أن قرر الرئيس ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي".
    وفي إشارة إلى كيفية انتهاك النظام الإيراني لاتفاقه النووي لعام 2015 مع القوى العالمية وسباق الملالي للحصول على قنبلة نووية. يقول السفير جينسبيرغ: "منذ توقيع الاتفاق النووي، رأينا حالة تلو الأخرى لمحاولات إرهابية ضد قادة المعارضة الإيرانية. اُعتقل عملاء النظام وهم في طريقهم لتفجير تجمع للمقاومة الإيرانية في فرنسا. لا يمكننا المراهنة على الاتفاق النووي باعتباره نهاية لسلوك إيران السيئ. نحن بحاجة إلى تحالف جديد بين الولايات المتحدة وأوروبا لدعم ما يحتاجه الناس. يجب أن ندعم المعارضة الإيرانية والمجلس الوطني للمقاومة والسيدة مريم رجوي. علينا حماية معارضي النظام الإيراني الذين يتم استهدافهم في المنطقة. هل سنخبرهم أن صفقة جديدة ستوقف ذلك؟ هذا أمرٌ ساذج ".
    "يجب أن نستهدف تمويل الإرهاب. دعونا نتفق على أن سياستنا يجب ألا توفر لإيران نافذة أخرى لمواصلة برنامجها النووي. يجب علينا إنهاء الكابوس العالمي الذي یقدمه هذا النظام للعالم".
    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق