-->

عقب بيان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وقف كامل لوقف إطلاق النار

عقب بيان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وقف كامل لوقف إطلاق النار

    كتب-مصطفي عمارة
    مصدر دبلوماسي رفيع المستوى: إعلان وقف إطلاق النار تم بضغوط دولية على أطراف النزاع
    ومستشار رئيس البرلمان الليبي: إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مرهون بتطور الأحداث

    في أول رد فعل على إعلان المجلس الرئاسي الليبي وقف شامل لإطلاق النار في كافة أنحاء الأراضي الليبية كشف مصدر دبلوماسي مصري رفيع المستوى في تصريحات خاصة أن إتفاق وقف إطلاق النار تم بضغوط دولية على طرفي النزاع من أجل ضمان إستئناف إمدادات النفط وأضاف المصدر أن مصر لن تسمح بأية محاولة من جانب قوات الوفاق المدعومة من تركيا للسيطرة على منطقة سرت والجفرة لأنها تشكل خط أحمر للأمن القومي المصري وأن التنسيق بين القوات المصرية والجيش الوطني الليبي سوف يستمر لمنع إستغلال هذا الإتفاق لعودة الجماعات الإرهابية إلى منطقتي سرت والجفرة ، وفي السياق ذاته اعتبر فتحي المريمي مستشار رئيس البرلمان الليبي في تصريحات خاصة أنه لا يوافق على إعلان منطقة سرت والجفرة منطقة معزولة السلاح لفظ مستفز لكن المقصود منها أن المنطقة سوف تكون خالية من مظاهر السلاح وأن يقتصر العمل بها على مجموعات أمنية من الشرطة المدنية والمخابرات العامة لحراسة المقار الوزارية والحكومية ، وعن تحديد موعد لإجراء إنتخابات رئاسية وحكومية قال أن هذا الأمر سابق لأوانه لأن ذلك يرتبط بتطور الأحداث على أرض الواقع وما سوف تؤول إليه المفاوضات .
    من ناحية أخرى اعتبر أعضاء البرلمان المصري أن إعلان حكومة الوفاق الليبية عن وقف شامل لإطلاق النار وإيجاد حل سياسي للازمة نجاح بكل المقاييس للقيادة السياسية المصرية ، وأشار مصطفى بكري أن إعلان القاهرة كان له أثر كبير في تحريك القوى الدولية والإقليمية لإيجاد حل سياسي للازمة كما أن تأكيد الرئيس على أن سرت والجفرة خط أحمر كان له أكبر الأثر في لجم الأطماع التركية . ولفت اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى أن التوافق الذي حدث سيكون له أثر في تقزيم دور الجماعات الإرهابية في المنطقة ودعا عامر أبناء الشعب الليبي إلى إعلاء المصلحة العامة وحل المشاكل بينهم وعدم السماح للقوى الخارجية التي لها أجندة خاصة بالتدخل في شئون ليبيا .


    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق