-->

غضب عارم بين ملاين المصريين من قانون التصالح الغير دستوري علي شبكات التواصل وأنباء عن حلول

غضب عارم بين ملاين المصريين من قانون التصالح الغير دستوري  علي شبكات التواصل  وأنباء عن حلول




    تداول المصريين هشتاج لا لقانون التصالح والذي وصل إلى الملاين من المغردين علي شبكات التواصل الاجتماعي سواء الفيس بوك او تويتر او الانستجرام، وذلك رفضا للقانون من الأساس، ومطالبة الحكومة بتعديل القانون والغائة، وعبر المصريين عن حزنهم، وغضبهم الشديد من القانون وأنهم ليس معهم أموال لكي يقوموا بدفعها، خاصة أنه غير دستوري حسب رأيهم وآرائهم وقولهم.
    وقام المصريين المتضررين من القانون بعمل صفحات كثيرة على شبكات التواصل تسمى لا لقانون التصالح ومعناش فلوس، وهو ما تسبب في تضامن بالملايين من الشعب المصري .
    وقام المصريين بمطالبة النواب بإلغاء القانون والوقوف بجوارهم وان الانتخابات قادمة ولن يقوموا بانتخابهم خاصة أنهم ليس معهم ما يساعدهم على الحياة من الأساس.
    وكانت قد تم تداول انباء عن قرب حدوث انفراجة بذلك القانون وان مجلس النواب طالب الحكومة لحل لذلك الأمر مع حالة الغضب التي انتابت المصريين من جراء ذلك القانون.

    وقال النائب مصطفى بكري،. خلال برنامج حقائق وأسرار، أن الدولة سوف تتخذ عدد من القرارات الهامة والجدية بقانون التصالح لصالح المواطن من أجل اذالة الأخطاء بقانون التصالح. 
    وأشار أن تلك الأنباء السارة جاءت بعد عدم تطبيق القرار بشكل صحيح وتسبب في حالة من القلق والحزن الشديدة بين المواطنين. 

    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق