-->

أنقباضة تلو الآخرى تختزل صدري تسرقني من ذاتي إليك

أنقباضة تلو الآخرى تختزل صدري  تسرقني من ذاتي إليك






    أنقباضة تلو الآخرى تختزل صدري

    تسرقني من ذاتي إليك

    وترنو تلك الصرخآت لتزلزل نبض الوتين

    بمملكتي

    الخاضعة لك وتقف دموعي بمحجرعيني

    تآبى السقوط

    ماذا أشعر أصبحت لاأغفو ولآيطرق الوسن

    أبوابي دون ذكراك

    هل عشقتك؟ 

    ما تلك الآوهام التي ترافقني؟ 

    هل هي نسيج من خيوط السراب؟ 

    هل أستسلم لجنون الظنون؟ 

    ربما أعانق طيفك 

    وملامحك خلسة

    وأنت لآتعلم

    بعذاب يحتويني 

    من أجلك

    ثملت كؤؤساً من مسافات 

    تبعدناً ولآتقترب

    هاأنا أبني ودقاًمن الآحلام 

    وارتعش خوفاً 

    أن لآاكمل المسير في دروبك

    وشمتك مليكاً على عرائش 

    قلبي الهائم

    تسافر بشراييني وتنهل 

    من دمائي

     أتنفسك كل حين 

    وأبكيك بلهفة تتوق لقربك.. 


    #بقلمي /أحلام السيد

    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق