-->

شباب الانتفاضة يستهدفون المديرية العامة لسجون لرستان جهاز قمع لأبناء لرستان وتعذيبهم وقتلهم+ فيديو وصور

شباب الانتفاضة يستهدفون المديرية العامة لسجون لرستان جهاز قمع لأبناء لرستان وتعذيبهم وقتلهم+ فيديو وصور











    كتب-مصطفي عمارة
     في الساعات الأولى من صباح السبت 3 أكتوبر 2020، احتجاجًا على العمل الإجرامي لإعدام معتقلي الانتفاضة نويد أفكاري ومصطفى صالحي، وكذلك احتجاجًا على اعتقال معتقلي الانتفاضة وأحكام الإعدام الصادرة بحقهم، استهدف شباب الانتفاضة المديرية العامة لسجون محافظة لرستان وأحرقوا مدخلها.
    المديرية العامة للسجون مسؤولة بشكل مباشر عن تعذيب وقمع آلاف السجناء في محافظة لرستان، ويجب تقديم الجلادين الذين يديرون المركز إلى العدالة على جرائمهم ضد الإنسانية. كان استهداف مركز القمع هذا، الذي حدث في ذروة جاهزية القوى القمعية، موضع ترحيب كبير من قبل المواطنين.
    في 6 أبريل 2020 قال عبد المجيد كشوري، مدير عام سجون لرستان، إنه من أجل تنفيذ قرارات اجتماع المديرين العامين لسجون البلاد، تم نشر وحدات من وحدة الشرطة الخاصة في سجون المحافظة. وفي 19 مارس / آذار 2020، بحسب محمود ثميني، نائب محافظ لرستان السياسي والأمني، هرب 23 سجيناً من سجن بارسيلون في خرم آباد، وقتل سجين برصاص المأمورين وأصيب سجين آخر. وفرض مدير عام سجون لرستان الصلاة في السجون أمرا إلزاميًا في 23 سبتمبر2020.


    المحور نيوز
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع المحور نيوز .

    إرسال تعليق